مقال ضيف : خطة التقاعد السعيد

بعد الأربعين

بقلم الكاتبة : مها نور إلهي .

إذا كنتِ في الأربعين فما فوق، فاستمري في قراءة هذا المقال…أما إذا كنتِ في بداية العشرينات أو الثلاثينات، فاقرئيه أيضا واحتفظي به! و حتى لو لم تكوني موظفة، فسوف تمرين بمرحلة “التقاعد المعنوي” وعليكِ الاستعداد لها. لابد وأن فكرة التقاعد أو التقاعد المبكر قد راودتكِ بشكل أو بآخر بمجرد بلوغك سن الأربعين أو بعده بقليل، وهذا شيء طبيعي، فالأربعون تشكل مرحلة جديدة ومخيفة نوعا ما لكل امرأة.

و سواء كنتِ تفكرين في التقاعد أو لا و سواء كنتِ في بداية الأربعينات أو الخمسينات، فإن التقاعد هو واقع حتمي سيحدث عاجلا أم آجلا، وليست هذه هي المشكلة و لا القضية، بل السؤال هنا هو: ماذا أعددتِ لمرحلة التقاعد؟ هل لديكِ خطة؟ إذا لم تكن لديكِ فكرة عن خطة التقاعد، فابدئي بالإعداد لها من اليوم!

صحتك

*هناك بند أساسي في خطة التقاعد يجب أن تستعدي له منذ اليوم سواء كنتِ في الثلاثين أو الأربعين: ابدئي…

View original post 1٬159 كلمة أخرى

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s